مركز جامع الشيخ زايد الكبير

مركز جامع الشيخ زايد الكبير
مواقيت الصلاة
الفجر 04:10
الشروق 05:33
الظهر 12:21
العصر 03:43
المغرب 07:05
العشاء 08:28
استطلاع الرأي

عدد الأصوات

تصويت
استطلاع الرأي السابق

مركز جامع الشيخ زايد الكبير : التحاق 25 متدربا ومتدربة من طلاب وخريجي الجامعات في برنامج "ابن الدار"

06 Jan 2024

التحق 25 متدربا ومتدربة من طلاب وخريجي الجامعات في برنامج "ابن الدار"، خلال الفترة من 13 ديسمبر 2023 إلى 12 يناير 2024، ليصل عدد الملتحقين أكثر من 190 خريجا منذ انطلاقه .

ويندرج البرنامج، تحت مظلة "الشباب الباني"، الذي يتضمن كل ما يقدمه المركز من برامج ومبادرات وأنشطة، تُعنى بفئة الشباب والناشئة من أبناء الوطن.

ويأتي تنظيم برنامج "ابن الدار" تجسيدًا لدور المركز الريادي في خدمة المجتمع، وتطبيقاً لأحد أهم قيمه "نعمل بوطنية نابعة من إرث الإمارات الأصيل"، فضلا عن جهود المركز الرامية لدعم دور الدولة والمجتمع في إعداد أجيال قادرة على تحمل المسؤولية، والمساهمة في بناء الوطن وتحقيق رفعته، حيث يهدف لإعداد كوادر وطنية مؤهلة للعمل في مجال الجولات الثقافية من طلاب الجامعات والخريجين المواطنين، ممن يتيح لهم الجامع فرصة تقديم الصورة الحضارية المشرقة لوطنهم ورسالته السامية وثقافتهم الإسلامية السمحة، في رحاب الجامع الذي يرتاده سنويًا حوالي ستة ملايين من مختلف الثقافات والشعوب.

ويتيح البرنامج لمنتسبيه فرصة العمل كأخصائيي جولات ثقافية - بنظام الدوام الجزئي - بعد تأهيلهم وتمكينهم في مجال تقديم الجولات الثقافية وخدمة مرتادي الجامع وفق معايير عالمية، ليساهموا في تقديم الجولات الثقافية لزوار الجامع من مختلف ثقافات العالم.

وقال إسحاق المشيري، رئيس قسم الجولات الثقافية بالإنابة في المركز: يعمل برنامج "ابن الدار"، على تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية لقيادة الجولات الثقافية الهادفة لإبراز الإرث الثقافي الخالد للدولة، وقيم مؤسسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإبراز الجامع كصرح ديني ثقافي فريد، ونموذج معماري يحي مكنونات الحضارة الإسلامية، مؤكدا أن تنظيم المركز للبرنامج يأتي تماشيًا مع توجه الإمارة في تعزيز الجانب الثقافي والسياحي، من خلال تأهيل أخصائيي الجولات الثقافية ليكونوا سفراء للدولة، يقدمون رسالتها الحضارية من الإمارات إلى العالم.

وأوضح أن البرنامج التدريبي يرتكز على أربع مراحل، تبدأ بترسيخ أساسيات أداء الجولات الثقافية، وتقديم جولات ثقافية مشتركة، وجولات ثقافية فردية، وصولا إلى التقييم النهائي للمتدرب، حيث تصقل هذه المراحل مهارات المتدربين، من خلال ورش العمل والمحاضرات والأنشطة التدريبية المتنوعة التي يلتحقون بها، إلى جانب توظيفهم لأساليب التعلم الذاتي، والتطبيق العملي.

وقال المشيري إن عدد خريجي برنامج "ابن الدار" منذ إطلاقه وصل إلى أكثر من 190 خريجا، تم تدريبهم وتأهيلهم على أيدي كوادر وطنية مؤهلة من أخصائيي الجولات الثقافية في المركز، التحق 44 خريجا منهم بالعمل في المركز كأخصائيي جولات ثقافية، منهم 12 خريجا انضموا للعمل بنظام الدوام الكامل، في حين التحق 32 خريجا للعمل بنظام الدوام الجزئي، منهم 22 خريجا في جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، و10 خريجين في جامع الشيخ زايد الكبير في الفجيرة، لافتا إلى أن نسبة توطين مهنة أخصائي الجولات الثقافية في مركز جامع الشيخ زايد الكبير بلغت 100 % .

ويأتي برنامج "ابن الدار"، الذي يندرج تحت مظلة "الشباب الباني"، في إطار دأب المركز على تبني طاقات الشباب وإعدادهم لإبراز الإرث الثقافي الخالد لدولة الإمارات العربية المتحدة، وقيمها الإنسانية، وإسهاماتها في نشر التسامح والتعايش، الأمر الذي يعكس الصورة المشرقة للدولة، ونهجها المعتدل، ورسالتها في نشر قيم الوسطية والانفتاح.