مركز جامع الشيخ زايد الكبير

مركز جامع الشيخ زايد الكبير
مواقيت الصلاة
الفجر 05:29 ص
الشروق 06:42 ص
الظهر 12:37 م
العصر 03:56 م
المغرب 06:27 م
العشاء 07:41 م
استطلاع الرأي

عدد الأصوات

تصويت
استطلاع الرأي السابق

برنامج الشباب الباني

 

يجمع برنامج “الشباب الباني” تحت مظلته المبادرات والأنشطة التي أطلقها المركز منذ تأسيسه عام 2012م ، والتي تُعنى بفئة الشباب، والناشئة الذين وجد الوالد المؤسس فيهم ثروة الوطن وبناة نهضته، ويهدف البرنامج لـ :

- استثمار طاقات ومواهب الشباب والناشئة من أبناء الوطن

- إعداد جيل قادر على مواصلة مسيرة التنمية المستدامة في الدولة

- إبراز الوجه الحضاري والإنساني للإمارات محليا ودوليا من خلال أبنائها

- غرس مفاهيم الوطنية والعمل التطوعي وخدمة المجتمع وغيرها من القيم النبيلة لدى الأجيال.

- دمج أصحاب الهمم مع جميع فئات المجتمع.

وإضافة إلى البرامج التي ينظمها المركز في هذا الإطار بالشراكة مع المدارس و مؤسسات التعليم العالي، فإنه ينظم عددا من برامج التدريب الدورية والبرامج المعنية بالتطوع، وأخرى تُعنى بفئة أصحاب الهمم،ومن تلك البرامج:

 

برنامج ابن الدار

برنامج "ابن الدار" هو أحد أهم البرامج السنوية التي يشجع المركز من خلالها الشباب من أبناء الوطن على الالتحاق بالعمل في مجال الجولات الثقافية وتقديم الجولات بمعايير عالمية عالية. كما يتيح لهم فرصة العمل بنطام الدوام الجزئي في جامع الشيخ زايد الكبير، بعد تأهيلهم لتقديم الصورة المشرقة لوطنهم وما تتميز به الهوية الإماراتية من مبادئ إنسانية نبيلة تقوم على الاحترام المتبادل بين الجميع. يتم تدريب المنتسبين عبر عدد من الورش التّعليميّة، والبحث، والتدريب الميداني، ضمن محاور، تهدف إلى تعزيز مهارات المتدرّب وتأهيله للوصول إلى أعلى مستويات الأداء في الجولات الثقافية، وذلك على مدى خمسة أسابيع.

 

برنامج دليل المستقبل

أحد أهم البرامج السنوية للمركز التي تستهدف الناشئة، من طلاب وطالبات الصف التاسع إلى الصف الحادي عشر، ويهدف البرنامج إلى تعريف الطلاب برسالة جامع الشيخ زايد الكبير والقيم والمآثر الإنسانية للوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان -طيب الله ثراه-. وتدريب وتأهيل الطلاب لتقديم جولات ثقافية في جامع الشيخ زايد الكبير؛ من خلال سلسلة من ورش العمل والأنشطة التي تهدف إلى تنمية مهاراتهم الشخصية. حيث تتبنى مواهب منتسبيها وتعزز لديهم الثقة بالنفس وتساعدهم على التغلب على التوتر، من خلال إكسابهم مهارات العرض والإلقاء، وإدارة الحوار وتوظيف لغة الجسد، وغيرها من الأنشطة.

 

برنامج الدليل الثقافي الصغير

يعمل مركز جامع الشيخ زايد الكبير على تبني مواهب الناشئة وإعدادهم لمستقبل واعد من خلال برنامج الدليل الثقافي الصغير، وهو برنامج تدريبي يرتكز على منهجية تعليمية مبكرة ومستمرة تعمل على تشجيعهم وصقل مواهبهم وتبني طاقاتهم وتعريفهم بمهنة أخصائي الجولات الثقافية، وتعزيز وعيهم بدورهم كسفراء يمثلون وطنهم بالصورة المشرفة، وهو ما يفتح لهم آفاقا مستقبلية لممارسة مهنة أخصائي الجولات الثقافية. ولا ينتهي دور المركز بتخريجهم وحسب إنما يمتد دوره لوضع منهجية تضمن تشجيع الخريجين على الاستمرار من خلال تكثيف مشاركاتهم في تقديم الجولات الثقافية وتدريبهم ضمن مجموعات متنوعة في ورش عمل متنوعة والوصول بهم إلى مراحل تدريبية متقدمة مثل برنامج "ابن الدار".

 

برنامج رحاب الهمم

انطلق برنامج "رحاب الهمم" ليؤكد التزام المركز بالمسؤولية المجتمعية، وإيمانه بدور أصحاب الهمم الفاعل والمؤثر كجزء أساسي في المجتمع حيث نظم المركز في إطار البرنامج عددا من المبادرات المعنية بهم كتخصيص جولات ثقافية بلغتي الإشارة العربية والإنجليزية، وإتاحة الفرصة لهم لتوظيف مهاراتهم ومواهبهم في مجال التصوير، بالتقاط صور في الجامع ومشاركتهم في جائزة "فضاءات من نور للتصوير الضوئي" التي ينظمها المركز بشكل دوري.