كلمة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان

أُسّس "مركز جامع الشيخ زايد الكبير" تحقيقًا لرؤى مؤسّسه الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيّب الله ثراه"؛ ليُخلّد قيمه النبيلة، ويُعزّز نهج دولة الإمارات العربية المتحدة، القائم على التسامح وإعلاء قيم الكرامة الإنسانية وثقافة الانفتاح والتعايش، وهو الدّور الذي انبرى له المركز بنجاح منذ تأسيسه، مُحققًا حضورًا لافتًا في منصّات التواصل الحضاري على مستوى القيم والمفاهيم والمُمارسات، فإلى جانب دوره المحوري كمجلس علم وبيت للتعبّد والذّكر وإقامة الصلوات، رسّخ المركز، من خلال أنشطة عدّة، مكانته كحاضن لقيم التسامح والإخاء الإنساني، وكمنصّة للحوار ونشر مُفردات الثقافة الإسلامية، في لغاتها وفنونها وتراثها وقواسمها الإنسانية المُشتركة، ومن خلال أداء وظائفه، تبوّأ المركز مكانة رائدة على خريطة السياحة العالمية.

إن "مركز جامع الشيخ زايد الكبير" هو ثمرة النظرة الاستشرافية الثاقبة لقيادتنا الرشيدة نحو النجاح والريادة.

منصور بن زايد آل نهيان
نائب رئيس الدولة، نائب رئيس مجلس الوزراء، رئيس ديوان الرئاسة.